رواية:رجل جاء …وذهب

الكاتب:د. غازي القصيبي

دار الساقي للنشر

عدد الصفحات :95 صفحة

يبدؤون حيث انتهى الآخرون …فهذه الرواية امتدادا لتلك…جاءت رواية رجل جاء وذهب كقراءة أو امتداد للأحداث الانسانية التي تطرق إليها الكاتب في رواية (حكاية حب)…

تعتمد هذه الرواية في السرد الذاتي المستوحى من قصاصات الأحداث اليومية التي تدخل مسارات حياة بطلة الرواية (روضة) تلك المرأة المتمردة على واقعها حيث أنها لا تقنع بما تملك فتتطلع إلى حب الروائي والشاعر والمحامي (يعقوب العريان) وكأنها سئمت من رتابة حياتها…وكذلك سئمت من حقيقة الموت الذي غيّب من حياتها كل الرجال الذين احبتهم ابتداءا بأخيها وأبيها الذين ماتا وهي طفلة وكذلك زوجها الاول والثاني حيث فارقا الحياة وحتى زوجها الحالي تشعر وكأنه ربع رجل فقط…تطلعت إلى أن تسكن بين أبيات قصائد يعقوب العريان وبين تفاصيل أحداث رواياته…حتى تشعر بأنها الأنثى الأهم والأروع في حياة رجل جاء من عالم النفط الذي يهب لكهوله من الرجال الثروات الاسطورية، كما ينعتها الكاتب …تعيش روضة مع يعقوب علاقة حب سرية لا تحاول ان تبحث لبقائها عن مسوغات لأنها كانت تشعر في قرارة روحها أنه سيلحق بالراحلين من عالمها…الذين يترصد لهم الموت بنظراته الكئيبة..يعقوب يكابد آلام مرض السرطان الخبيث…وفعلا يجره الموت إلى غياهب النهاية .. فيرحل وحيدا على سريره في المصح البريطاني…

وبقيت حبيبته تكمل حياتها من حيث انتهى هو معها ..تكمل حكايات الخيانة والحب والموت مع اشخاص حياتها الاخرين زوجها وأمها وطفلتيها والرجل الآتي …

بخصوص انطباعي الشخصي عن هذه الرواية فأنا أعتبرها رائعة من حيث تماسك الأحداث ومنطقية تسلسلها وكذلك من حيث وجود الأشخاص فكلاً خلق لدوره المهم في الرواية…

أما بخصوص السرد فقد اعتمد بالدرجة الأولى على المساحات النفسية والحوار الداخلي الذي يجتلج البطلة في كافة محاور الاحداث والذي اعتمد على وصف مشاعر الأنثى التي تذعن لأن تعيش قصة حب محرمة لإدراكها بأنها تهب حبيبها الحب والفرح على عتبات نهاية عمره الأخيرة…ولكن ما يؤخذ على الرواية انتقاد الكاتب للأنظمة العربية ( كقوله:أعضاء منظمة الكهول النفطية، وأيضا عندما تحدث عن الاثرياء العرب الذين يهبون الفتيات الساعات الثمينه والدولارات ) …انتقاد غير مبرر حُشِرَ بين طيات سطور الرواية…

أكثر ما أعجبني غلاف الرواية..



اقرأ أيضا

»»7000يوم فى سيبيريا . »»تلك العتمة الباهره . »»تمارا. »»تعيقني عن القرأءة . »»ساق البامبو - سعود السنعوسي.

7 تعليقات على “رواية:رجل جاء …وذهب

  1. يكفيني اسم الدكتور غازي القصيبي فيها ..
    ولد ديرتنا هذا ..
    لكن سؤال بسيط ..
    الرواية قديمة ولا جديدة ؟
    يعني هل فيه امكانية ان نلاقيها بالمكتبات
    ولا انت لقيتها بالصدفة ..؟!
    شكرا لك على التلخيص و المراجعة

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
    الأخ المحترم…عبد المحسن الغريب
    صدقا تعتبر روايات الدكتور غازي القصيبي من أروع ماقرأت في أولى بداياتي لدخول عالم القراءة كرواية (شقة الحرية) و (العصفورية) واللتان تزخران بمساحات واسعة من واقعية الطرح والأحداث…
    وبخصوص رواية (رجل جاء… وذهب) ربما تكون حديثة نوعا ما…فأنا قرأتها منذ عام تقريباً حيث حصلت عليها من مكتبة (دار الحكمة) في دبي…وعموما تتوفر هذه الرواية في كافة المكتبات حسب اعتقادي…
    وشكرا
    ودمت بود
    أختك :أنهار لا تنضب

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  3. السلام عليكم ..
    أنا دائم الاطلاع على الروايات في المكتبات .. ولا أذكر أنني رأيت هذه الرواية!.. ربما نفدت من نقاط البيع ..
    على العموم .. أشكر الأخت أنهار على طرح الموضوع عن الرواية ..
    تحياتي ..
    يحيى خان
    روائي سعودي

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  4. الأستاذ يحيى خان…سررت جدا بمرورك على قراءتي البسيطة..لرواية “رجل جاء..وذهب”
    وشكرا لأنك امتعتنا بروايتك الرائعة..”الغرفة رقم 8″ وننتظر بشغف عميق أن توزع روايتك القادمة “بين جدران الكهف” في القريب العاجل..
    ورواية الدكتور غازي القصيبي” رجل جاء ..وذهب” تعتبر قديمة لأنها فعلا نفذت من المكتبات حسب علمي..
    ولكن أستطيع أن أرسل لك النسخة التي معي…فبريدي الإلكتروني هو:
    hanoonh339@hotmail.com

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  5. رواية حكاية حب.. و رجل جاء وذهب.. من أروع الروايات التي قرأتها..
    حقاً.. الثنائية لا وصف لها.. فهي من الروايات التي تثبت في الذاكرة..
    جميلة وعميقة..

    أنهار لا تنضب
    شكراً جزيلاً على طرح هذا الموضوع الجميل
    دمت بخير..

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  6. رواية رجل جاء و ذهب روياة رائعة قرأتها منذ أكثر من 8 سنوات (الطبعة الأولى عام 2000م)

    توجد ملاحظة في أول الرواية:
    (( قراءة “حكاية حب” قد تقود إلى فهم أفضل لهذا الكتاب، إلا أنها ليست ضرورية. ))

    بالنسبة لتوفرها في المكتبات، كانت متوفرة إلا أني لم أعد اجدها في الفترة الأخيرة ربما للنفاذ كما ذكر يحيى. بينما رواية “حكاية حب” متوفرة في الاسواق.

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

  7. السلام عليكم

    من اجمل ما قرات خاصة ان الرويات لا اهتم بها كثير ..

    تعيش مع يعقوب العريان وتعيش مع روضه وهروبها من واقعها والبحث عن
    واقع هي تريده .

    تشعر انك في البيت مع روضه واسيا ( من الاسى ) :)
    وتشعر انك تلعب هديل واختها زينب ..

    مشكلتي اني اا تعمقت في شي يعيش معي فترة وهذه الرواية الى الان تعيش معي
    بالعربي الفصيح :$ لاتفوتكم كع تحفظي على بعض الكلمات التحرر لكن هذا واقع ارد ان يوصلها لنا
    دكتورنا وصديقنا واخونا وابونا ابويارا

    من فترة لم اجدها في المكتبات لكن قبل فترة غرة ربيع الاول الحالي
    وجدتها في مكتبة العبيكان وسعرها 16 ريال مبلغ زهيد فعلاً

    قيم التعليق: Thumb up Thumb down 0

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>